الرئيسية / أسعار / أسعار الذهب اليوم في مصر بالمصنعية الخميس 8 أغسطس 2019م

أسعار الذهب اليوم في مصر بالمصنعية الخميس 8 أغسطس 2019م

أسعار الذهب اليوم في مصر بالمصنعية على موقع أرزاق كوم، ونقدم لكم تقرير مفصل عن أسعار الذهب في مصر اليوم الخميس 8 أغسطس 2019م في سوق الذهب ومحلات الصاغة المصرية، وسجل سعر جرام الذهب عيار 21 نحو 680 جنيهًا، وتشهد سوق الذهب المصرية حالة من التذبذب وعدم الاستقرار، وذلك يرجع إلى اضطراب أسعار الدولار في مصر، حيث يتأثر سعر المعدن الأصفر بالظروف والأحوال الاقتصادية مثله كأي سلعة أخرى، كما أن سعر الذهب يخضع لقوانين العرض والطلب التي تؤثر تأثيرًا كبيرًا في أسعار الذهب.

أسعار الذهب اليوم في مصر الخميس 8 أغسطس 2019م

تراجعت أسعار الذهب في مصر اليوم خلال تعاملات اليوم، بقيمة خمسة جنيهات ،حيث سجل سعر الذهب عيار 21 نحو 680 جنيهًا، وجاء تراجع سعر الذهب في مصر اليوم، بعد أن تراجع سعر الذهب في الأسواق العالمية، حيث بلغت سعر الأوقية 1496 دولار، وقد تختلف أسعار الذهب في مصر من محافظة إلى محافظة ومن تاجر إلى تاجر وذلك بمقدار نصف جنيه أو جنيه واحد.

جرام الذهب بالعيارسعر جرام الذهب اليومأسعار الذهب بالدولار
جرام الذهب عيار 24777 جنيه$46.92
جرام الذهب عيار 21680 جنيه$41.07
جرام الذهب عيار 18582.85 جنيه$35.20
السعرالجنيه الذهبأونصة الذهب (الأوقية)الدولار الأمريكي
بالجنيه المصري5440 جنيه24,772.26 جنيه16.56 جنيه
بالدولار الأمريكي$328.52$1496$1

ملحوظة: جميع الأسعار المعروضة على الموقع، هي أسعار الذهب في سوق الذهب المصري بدون مصنعية، نظرًا لأن المصنعية تختلف من تاجر إلى تاجر ومن صائغ إلى صائغ، ولا يوجد معيار محدد لتحديد سعر المصنعية على جرام الذهب.

المصنعية من أبرز العوامل التي تؤثر في سعر الذهب

يتأثر سعر جرام الذهب بعدة عوامل مختلفة، ومن أكثر العوامل التي تؤثر في سعر الذهب هي المصنعية، وتختلف أسعار المصنعية في مصر من صائغ إلى آخر، وبحسب “الشغل” الذي يطلبه المشتري في قطعة الذهب الواحدة، وقد أوضح إيهاب واصف نائب رئيس الشعبة العامة لتجارة المصوغات والمجوهرات في الاتحاد العام للغرف التجارية المصرية، وجود تنافس في أسعار الذهب بين الورش والتجار، إلا أنه بسبب ارتفاع الأسعار وتأثر سعر الذهب بالدولار، مما تسبب في ارتفاع تكاليف المصنعية أيضًا، حيث أن العدد والأدوات التي تستخدم في إنتاج وتصنيع الذهب، يتم استيرادها من الخارج بالعملة الصعبة “الدولار”.

أسعار الذهب اليوم في مصر بالمصنعية

المصنعية هي من أكثر العوامل تأثيرًا في أسعار الذهب، وبسبب عدة عوامل مختلفة، فإن وجود حد أدنى وحد أقصى للمصنعية فكرة مستحيلة، وذلك بسبب أن جميع المشغولات الذهبية يتم تحديد سعرها بناءً على تكاليف مصنعيتها، كما أن عامل الزمن يؤثر أيضًا في سعر المصنعية على جرام الذهب، فهناك بعض القطع الذهبية تكون مدة صناعتها يوم واحد، وهناك قطع أخرى تمتد مدة صناعتها إلى أسبوع.

ما هي مصنعية الذهب؟

المصنعية تمر بثلاثة أقسام أثناء إنتاج المشغولات الذهبية، أولًا مرحلة تسمى ب “هالك التصنيع”، فعندما يدخل كيلو الذهب عملية التصنيع، يتم فقد جزء من وزنه ويسمى “الهالك”، وتختلف نسبة الهالك من قطعة إلى أخرى، وذلك باختلاف أنواعها ومراحل التصنيع التي تمر بها.

ثانيًا، هي تكاليف التصنيع، والتي تشمل فواتير الكهرباء والغاز، بالإضافة إلى أجور العمالة، فضلًا عن تكاليف قطع غيار العدد المستخدمة في الإنتاج، والتي يتم استيرادها بالعملة الصعبة من خارج مصر.

ثالثًا، هو هامش الربح الخاص بكل من المصنع المنتج وتاجر الجملة، بالإضافة إلى الموزعين وتجار التجزئة “محلات الصاغة”، فكلما ارتفع سعر جرام الذهب يزيد سعر هالك التصنيع، وبالتالي يزيد سعر المصنعية، وكلما ارتفعت تكاليف عملية الإنتاج، من فواتير الكهرباء والغاز وغيرها من العوامل الأخرى، فضلًا عن الضرائب التي يتم فرضها على أصحاب محلات الصاغة، كل هذه العوامل تتسبب في ارتفاع سعر المصنعية على جرام الذهب، وبالتالي تزيد أسعار الذهب في مصر بعياراتها المختلفة.

أهم العوامل التي تؤثر على أسعار الذهب

الذهب هو معدن نفيس، يتميز بقيمة اقتصادية عالية، ويؤثر الذهب في اقتصاد أي دولة تأثيرًا مباشرًا، حيث أن مقدار الحصة من الذهب التي تحتفظ بها الدولة في صندوق النقد الدولي، هي التي يتم من خلالها تحديد الاحتياطي النقدي الذي تمتلكه، وهو العامل الذي يحدد مدى قوة اقتصاد هذه الدولة.

وبسبب ارتفاع معدل التضخم (ارتفاع الأسعار)، الذي يؤدي إلى حدوث حالة من عدم اليقين في السياسة النقدية، وبالتالي فإن المستثمرين يتجهون إلى شراء الذهب باعتباره الملاذ الآمن عند حدوث الأزمات الاقتصادية العالمية.

وبالرغم من تعدد العوامل التي تؤثر في أسعار الذهب عالميًا، إلا أنها توجد عوامل رئيسية تلعب دورًا أساسيًا في تحديد سعر المعدن الأصفر.

  • أسعار الدولار الأمريكي في الأسواق العالمية

هناك علاقة عكسية بحتة بين سعر الذهب وسعر الدولار الأمريكي، ففي الوقت الذي ينخفض فيه سعر الدولار، يرتفع سعر الذهب مباشرة، مما يدفع المستثمرين إلى شراء الذهب والاستثمار فيه.

• قانون العرض والطلب

يتأثر الذهب مثل أي سلعة أخرى بقانون العرض والطلب، فعندما تقل كمية الذهب المعروضة وتزيد نسبة الطلب عليه، يترتب على ذلك ارتفاع سعر الذهب، وبحكم أن الصين والهند هما البلدين الأكثر امتلاكًا لاحتياطي الذهب، فإنهما يؤثران على نسبة الطلب بشكل كبير مما يؤثر على أسعار الذهب في الأسواق العالمية.

  • أسعار النفط

يعد الذهب والنفط من أهم السلع العالمية، وذلك بسبب الخصائص والمقومات التي تميزهم عن باقي السلع الأخرى، فعلى أساسهم يتم قياس مدى قوة اقتصاد الدول، فضلًا عن أنهما يلعبان دورًا مهمًا في حدوث الأزمات السياسية، والعلاقة بين الذهب والنفط هي علاقة طردية وثيقة، فكلما زادت أسعار النفط، تزيد أسعار الذهب في الأسواق العالمية، حيث نشأت هذه العلاقة بسبب ارتباطهما بأسعار الدولار العالمية من ناحية، وبأسعار النفط من ناحية أخرى، وذلك لأن سعر النفط يعد جزء أساسي من مكونات التكلفة لأي سلعة، وذلك لأن النفط يؤثر بشكل أساسي في أي سلعة على مكونات تكلفتها.

ولذلك تتأثر الاقتصادات المحلية والعالمية بتغير سعر النفط، وذلك عن طريق التغيرات التي يحدثها في أسعار السلع المحلية والعالمية.

• حجم احتياطات البنوك المركزية من الذهب

تستخدم البنوك المركزية الذهب كوسيلة للتحوط عند حدوث الأزمات الاقتصادية، ولذلك تتهافت البنوك المركزية على شراء المعدن الأصفر، ويرجع السبب وراء تأثر أسعار الذهب باحتياطي البنوك المركزية حول العالم، إلى عملية بيع وشراء الذهب التي تقوم بها البنوك المركزية، وفي الحقيقة فإن البنوك المركزية تقوم بشراء كميات من الذهب أكثر من التي تبيعها، وهذا بدوره يقود أسعار الذهب إلى الصعود.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *